° •.♥.•° منتديـات نوراليقين °•.♥.•°
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةبوابة المنتدىالتسجيلدخول

 

 الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
ouijdane

ouijdane


انثى
عدد الرسائل : 911
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 03/09/2007

الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ Empty
مُساهمةموضوع: الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟   الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ Emptyالثلاثاء 4 مارس 2008 - 16:36

الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ Bsm06


- الحمدلله مدبّر الأكوان ، وخالقُ الإنسان على أحسنِ صورةٍ برحمته وفضله وكرمه المنّان ، ثم الصلاة والسلام على رسولهِ المبعوثِ رحمةً للإنسِ والجـان ، وصحابته أهل الخير والتقوى والإيمان ، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم العزيز الديّان ، أما بعد :

- فإن التوحيد هو حقُّ الله على العبيد ، وهو المُخرج من دَرنِ الشِّرك والضّلال البعيد ، وهو السراجُ الهادي إلى الطّريق السديد ، من تمسّك به نَعِم وفاز ، ومن رغِبَ عنه وأعرض له العذاب الأليم جاز .


وإن الله قد أرْسَلَ الرُّسل والأنبياء لـ توحيدهِ جل شانه بأنه واحدٌ أحد لم يولد ولم يكُن له ولد ، قال تعالى : { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ - اللَّهُ الصَّمَدُ - لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ - وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ }سورة الإخلاص. وقال تعالى : { وَإِلَـهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ لاَّ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ } . سورة البقرة
قال الإمام السعدي رحمه الله : " أيْ مُتوحّدٌ منفردٌ في ذاته ، وأسمائه ، وصفاته ، وأفعاله ، فليس له شريك في ذاته ، ولا سميّ له ولا كفو ، ولا مثل ولا نظير ، ولا خالق ولا مدبّر غيره ؛ فإذا كان كذلك فهو المستحق ، لأن يؤله ويُعبد بجميع أنواع العبادة ، ولا يشرك به أحد من خلقه " .

قال شيخنا حافظ الحكمي رحمه الله :
أوّل واجِبٍ على العبيدِ - معرفةُ الرحمنِ بالتوحيدِ

وإننا لـ نجدُ كثيراً من الفرقِ التي ظهرت في العصور الإسلامية تُخِلُّ بهذا التوحيد ، وبذلك يُخرجها جمهور أهل العلم من دائرة الإسلام .

فلا وحدة إلا بالتوحيد ، ولا نصر إلا بقضاء حقّ الله على العبيد ، ولو تساءلنا ونظرنا ما سبب خلافنا مع اليهود ؟ لوجدناها العقيدة ، ولِم الخلاف مع النصارى ؟ لوجدناها العقيدة ، كما هي مخالفتنا مع المجوس والبوذيين والملحدين ، وهو الخلاف القائِم مع الفِرق الباطلة أهل البدع المدمّرين لـ دين الإسلام ، عُبّاد القبور والأصنام .

...

- وإني للأسف لـ ألتمس جهلٌ كبير وإهمالٌ ليس بيسير بمسائل التوحيد والإعتقاد السديد ، مما أدى إلى ظهورِ البدَعِ والخرافات ، وإنتشار الجهل والعزوف عن الطاعات ، وتثبيط هِمَمِ الآمرين بالمعروف أهل الخير والبركات ، وتشجيع رؤوس الشياطين أهل المُنكر والخُزعبلات .

والتقلّد بأهل الشِّرك والكُفر والفجور ، ومصاحبة أتباع الهوى والفِسق والخمور ، والتعامل مع أهل البدع عُبّاد القبور ، وهذه المناظر تحزُّ بالنفس أن رَضينا لأنفسنا أن نتعامل مع هؤلاء شرّ الخّلق والخَليقة ، وطلب توحيد الصفوف معهم وترك الخلافات البيْنيّة المبْنيّة التي تُلقّب بالحزبية .

وما نشأ ذلك الوُدُّ إلا لجهلٍ حول هويّة هؤلاء ، وعقائدهم ، وتوجّهاتهم المذهبية الباطلة ، التي تطعن بديننا الإسلامي من رسولنا الحبيب مروراً بأصحابه وأحبابه رضي الله عنهم إلى تابيعهم ومن تبعهم .

"

كان الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله إذا نظر إلى نصراني أغمض عينيه ، فقيل له في ذلك ، فقال رحمه الله :
" لا أقدِرُ أن أنظر إلى من افترى على الله وكذب عليه " .

وسُئل رحمه الله عن جار رافضي ؟ فقال : " لا تسلم عليه ، وإذا سلّم لا يُرد عليه " .

قال ابن عباس رضي الله عنه : " لا تجالس أهل الأهواء فإن مجالستهم ممرضة للقلب " .

قال أبو الجوزاء : " لأن أجالس الخنازير ، أحب إليْ من أن أجالس رجلاً من أهل الأهواء " .

"

وبالرغم من هذه السلبيات الظاهرة إلا أننا نجد رجالاً يدّعون التدّين والعمل بالدين وإقتفاء خُطى الصالحين ، ينفون حاجة تذكير المسلمين بمسائل التوحيد وتعليمهم إيّاها ، فهي كما يقولون معلومة مفهومة ، لا حاجة لها وفائدتها معدومة ، وما قال قائلٌ بهذا القول إلا تيقّنت أنه صاحب بدعة تابعٌ لهوى مُنحرف المُعتقد ضالٌ مُضِل لله قد جحد . قال تعالى : {قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالا - الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا } . سورة الكهف
وإضافةً إلى ذلك نرى أن العقائد الفاسِدة تُدرّس بمدارِسنا ، فكم وجدنا نصوصاً تُعلّم ضمن المناهج المدرسية مُقتبسة من العقيدة الأشعرية ، بل حتى المُدرّسين أنفسهم تجد أنهم مُنتسبين لهذه العقائد الفاسدة ، وكثيراً ما تُقال على ألسنتِهم مُخالفات للمنهج الصحيح الصريح ، ويُطلب من الطلبة حِفظها وفهمها ودراستها دون معرفة منهم بما قد أُشرِبت عقولَهم .

...

- وعلى ذلك أقول رُغم إحتياجنا الشّديد لـ تعليم العبيد بـ مقاصد التوحيد ، نجُد دعاتنا مشكورين مُنصرفين لاهين عن التبيين لأهمّ مقاصد الدّين التي فيها الهداية الحقّة للمسلمين ، وصلاح الحال والتمسّك بالدين .

وإهتمامهم بالأخلاق الحميدة ، والصفات النبيلة ، والتربية الحسنة ، والتوعية لمحاكي الحياة ، وهُم بذلك يُشكرون ، وعند ربّهم يُجزون ، وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم : " أكثر ما يُدخل الناس الجنة، تقوى اللّه وحسن الخلق .. " صحيح و " إن أقربكم مني مجلساً يوم القيامة أحسنكم أخلاقاً "
صحيح.

إلا أن لي ..

سؤالٌ عابر : هل تشفع الأخلاق الحسنة والنوايا الصالحة للكافر أو المُشرك ؟

الإجابة : قال تعالى : { وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاء مَّنثُورًا }
الفرقان

أما من أخذ بالتوحيد وعمِل به فله الحق أن يعلم أن للتوحيد فضائل منها :

يمنع الخلود في النار ، جميع الأعمال متوقّفة عليه ، يمُن الله عليهم حياة طيّبة ويدفع عن أهله شرور الدنيا .

ولو تأمّلنا مليّاً لوجدنا أن الإعتقاد الصحيح وإفراد الله بالعبادة فيه إمتثال لأوامره عز وجل ، ومن أوامر الله عز وجل طاعته وطاعة رسوله صلى الله عليه وسلم ، ومن طاعة الرسول عليه الصلاة والسلام يكون المسلم حَسَن الخُلق بالإقتداءِ به . قال تعالى : { وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ } .

أيْ أن بـ سلامة العقيدة وصحّتها نشمل الأخلاق الحميدة وحُسنها .

فـ علينا يا إخوان بتعلّم ضوابط الإعتقاد الصحيح ومعرفة أقسام التوحيد والتقيّد بها ، و وسائل الشرك والحذر منها ، وإجتناب المبتدعة أهل الضلال والبُعد عن مسايَرتهم ، فإن كان للدين قلب فهو كمال التوحيد .

...

اللهم أرِنا الحق حقّاً وارزقنا اتباعه و أرِنا الباطل باطلاً وارزُقنا اجتنابه
اللهم ثبّت قلوبنا على دينك ، اللهم اعصمنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن
اللهم أحيي السنن وأمت البدع ، اللهم اجعلنا لكتابك مُنقادين ولسنة نبيّك متّبعين وعلى نهج سلفنا الصالح مُستنيرين يا رحمان يا رحيم .

وبعد .. فإن أصبتُ فمن الرحمن وإن أخطأتُ فمن نفسي والشيطان ، وصلى الله على محمد وعلى آلهِ وأصحابهِ والتابعين ، والحمد لله ربِّ العالمين .

---

وفّق الله الجميع لكل خير
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



عدل سابقا من قبل ouijdane في الثلاثاء 4 مارس 2008 - 16:50 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SweetgirL

SweetgirL


انثى
عدد الرسائل : 1980
العمر : 35
البلد : الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ Female10
حالة المزاج : الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ 41-10
الأوسمة : الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ 1a72ef10
تاريخ التسجيل : 13/10/2007

الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟   الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ Emptyالثلاثاء 4 مارس 2008 - 16:45




موضوع غاية في الروعة


شكرا لك عزيزتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ouijdane

ouijdane


انثى
عدد الرسائل : 911
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 03/09/2007

الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟   الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ Emptyالثلاثاء 4 مارس 2008 - 16:53

الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟ 29e00c11
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأخلاق الحميدة أولاً .. أم صِحّة العقيدة ..؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
° •.♥.•° منتديـات نوراليقين °•.♥.•° :: «۩۞۩-المنتديـات الاسلامية & الادبية-۩۞۩» :: °•.♥.•° منتدى الدين والاسلام °•.♥.•°-
انتقل الى: